مراث في باكثير
راهب الفن
شعر: حسن عبدالله القرشي
قف على الدرب زهواً وابتساما= إنه عرس شهيد يتسامى
يحطم القيد إذا القيد عتا= ويرد الموت مهزوماً مضاما
راهبٌ للفن علوي الرؤى= لم يكن يخفر للفن ذماما
عاشق للخلد قد سار إلى= موكب الخلد محباً مستهاما
ملك قد عبر الأرض فلم= يلق فيها لجناحيه مراما
وانطوى كيف انطوى عن عالمٍ= لم يزل فيه صداه يترامى
لم تزل ازهاره تهدي الشذى= لم تزل أضواؤه تجلو القتاما
وشجاه من مرارات الجوى= ما يريب الحر فاستحلى الأواما
لم يعد في الكون ما يؤنسه= بعد أن عاد يباباً وحطاما
ليس يحيا بين جدران الأسى= زارع الحلم ومصباح اليتامى
***
=
=
يا عريق الجرح كم صغت من الـ= ـجرحِ للغادين غاراً ووساما
بورك الفكر الذي حملته= بين جنبيك عطاءً وضراما
بوركت أعمالك الكبرى التي= كم جلت ذكرى وكم أورت عراما
يا (عليٌ) والأماني خدعةٌ= والسعيد الجد من عاف الزحاما
يهزم الآلام مهما عربدت= من يراها في الدنى حتماً لزاما
قد تساوينا على هذا الثرى= في مدى الغربة شيخاً وغلاما
من يعش ألفاً وإن طال الثوى= لعبة الموت كمن قد عاش عاما
غير أن الخلد للذكر وهل= مثل طيب الذكر يستهوي العظاما
***
=
=
يا فلسطين توارى عاشقٌ= طالما غناك وجداً وهياما
جرحك القدسي كم قبّله= باكياً لم يخش في الحب ملاما
فنه كان على الباغي يداً= تصرع البغي وتجتاح الظلاما
واليراع الصلب في قبضته= صار ما كان وثأراً وانتقاما
كان فذاَ عربياً شامخاً= ما حنى يوماً عن الذروة هاما
باسماً والخطبُ داجٍ حوله= زاهداً والناس يغشون الحطاما
فاذكريه كم شهيدٍ فكره= ينفض الرمس ويستحيي العظاما
***
=
=
أيها الحب الذي عاش على= شرفة الشمس وبالأمجاد هاما
أيها الروح الذي كان سنا= عبقرياً وصفاءً وسلاما
واعتناقاً للمروءات فمن= فيضه الدافق نستسقي الغماما
عش بدار الخلد فالدار هنا= لم تعد إلا جحيماً وخصاما
واصحب الأملاك فالناس كما= أبصرت عيناك ما زالوا سواما
لم يعد يسعد في دنياهمو= نابغٌ فأقرأ على الأرض السلاما
=

اسم المستخدم  
كلمة المرور  
نسيت كلمة المرور؟           عضو جديد
كلمة البحث  
اختر القسم  
 

موقع رابطة أدباء الشام

الإسلام أون لاين

الإسلام اليوم

ناشري

موقع القصة العربية

موقع باب

مدونة أسامة

جامعة الشارقة

الخيمة العربية

المسرح دوت كم

الشاهد للدراسات الاستراتيجية

شبكة الفصيح لعلوم اللغة العربية

المبدعون العرب

ضفاف الإبداع

أقلام الثقافة

رابطة رواء للأدب الإسلامي

موقع الشاعر سالم زين باحميد

مؤسسة فلسطين للثقافة

موقع إلمقه - القصة اليمنية

عناوين ثقافية

موقع الدكتور عبد الحكيم الزبيدي

موقع الدكتور عمر عبد العزيز

موقع نبي الرحمة

موقع جدارية

الفكر التطبيقي للقرآن والسنة

مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية

أدب السجون

منتدى الأصلين

 
أدخل بريدك الإلكتروني  
إلغاء الإشتراك
3815512 عدد الزوار
915 عدد الأعضاء
الرئيسية - لماذا باكثير - باكثير في سطور - المسرحيات القصيرة - سجل الزوار - خريطة الموقع - تواصل معنا
© جميع الحقوق محفوظة للموقع 2001 - 2017