مراث في باكثير
باكثير
شعر: رعد أمان
سمح الشعرُ حينما ضنَّ عصرُ=وهفا القلبُ بعدما هبَّ فكرُ
واستفاقت أطيافُ من شردته=غائلاتُ الزمانِ إذ ران دهرُ
فمضى تاركاً بلاداً وأهلاً=يقطع السُّبْلَ جائباً وهو غِرُّ
الفيافي تمتد في ناظريه=وقفارٌ مثل الأمانيِّ غُبرُ
زاده في مسيره ذكرياتٌ=هي في روحه الرقيقة جمرُ
من ربى (حضرموت) أسرى شقياً=ملؤه اليأسُ والضنى مسبطرُ
أين (سيئون) و(المكلا) ووادي=(دوعنٍ) أينها (شبامٌ) و(شِحرُ)
و(تريمٌ) كأنها من بهاءٍ=تتزيا و(الغيلُ) سعدٌ وبشرُ
ورأى بارقاً يشعُ خجولاً=من كُوىً خالها الشقيُّ تفرُّ
(عدنٌ) هذه تناديه .. ماكا=ن سواها رجاءَه .. هل يمرُّ؟
فإذا بالجوَّاب يُلقي رحالاً=أوهنته من بعدما انهدَّ ظهرُ
إنما الظافرُ الذي إن أماتت=ـهُ الخطوبُ العظامُ أحياه صبرُ
***
وكمن ضجَّ هاتفٌ في حنايا=هُ بأمر الرحيلِ منها يُسرُّ
أعرض الشاعرُ الشريدُ يحثُّ ال=خطو أين (الحجاز) بل أين (فِهرُ)
كلما جاز موهناً ألف قفرٍ=من بعيدٍ بدا لعينيه قفرُ
وإذا بالحجاز بعد زمانٍ=تتجلى له هوىً يفترُّ
ريحهاالمسكُ فاح في كل صقعٍ=تربها من ندىً طيوبٌ وعطرُ
هو حينٌ قضاه فيها يصفي=الروحَ، والروح ليس يكفيه وفرُ
غازلته المنى فهبَّ إلى (مصرَ)=وكانت أمُّ الأمانيِّ (مصرُ)
وإذا بالأديب والشاعر الفذِّ=هنا في أكنافها يستقرُّ
(باكثيرٌ) في مصرَ أعطى كثيراً=وقليلٌ عليك يا مصرُ كّثرُ
أيها اليعربي من (حضرموت) ال=ـمجدِ قد سار في المدى لك ذكرُ
أنا ما جئتُ أنشد اليوم شعراً=لا وربي .. فأنت كلك شعرُ
إنما جئتُ كي أراك عياناً=شاعراً عزَّ في الورى له نِظرُ

اسم المستخدم  
كلمة المرور  
نسيت كلمة المرور؟           عضو جديد
كلمة البحث  
اختر القسم  
 

موقع رابطة أدباء الشام

الإسلام أون لاين

الإسلام اليوم

ناشري

موقع القصة العربية

موقع باب

مدونة أسامة

جامعة الشارقة

الخيمة العربية

المسرح دوت كم

الشاهد للدراسات الاستراتيجية

شبكة الفصيح لعلوم اللغة العربية

المبدعون العرب

ضفاف الإبداع

أقلام الثقافة

رابطة رواء للأدب الإسلامي

موقع الشاعر سالم زين باحميد

مؤسسة فلسطين للثقافة

موقع إلمقه - القصة اليمنية

عناوين ثقافية

موقع الدكتور عبد الحكيم الزبيدي

موقع الدكتور عمر عبد العزيز

موقع نبي الرحمة

موقع جدارية

الفكر التطبيقي للقرآن والسنة

مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية

أدب السجون

منتدى الأصلين

 
أدخل بريدك الإلكتروني  
إلغاء الإشتراك
3814018 عدد الزوار
915 عدد الأعضاء
الرئيسية - لماذا باكثير - باكثير في سطور - المسرحيات القصيرة - سجل الزوار - خريطة الموقع - تواصل معنا
© جميع الحقوق محفوظة للموقع 2001 - 2017