ديوان باكثير-> القصائد ->متفرقات
كسب
حيِّاكِ صوبُ الغمامِ يا كَسَبُ=يا روضةً كلُّ ما بها عجبُ
طريقُها ساحرٌ يقول لنا:=قفوا هنا سُؤلُكم هنا الأربُ
ما حُبُّكم في أُقيرعٍ هرِمٍ=لا نبتَ في رأسِه ولا عُشُبُ
يُمسِّحُ الغيمُ رأسَه عبثاً=لعل شعراً ينمو فيأتشبُ
أستغفرُ الله ، لا أريد له=ما أفسدتهُ القرونُ والحِقَبُ
ما برحت في قَذالِهِ قزعٌ=تكاد من ضعفِ جذرها تثبُ

=
هذا الذي قاله الطريقُ لنا=وهو مقالٌ تشوبُه الرِّيبُ
فالجبلُ الأقرعُ الذي يشيرُ له=شيخٌ وقورٌ يحوطُه الرَّهبُ
من دونه أجبلٌ تـحُفُّ به=كأنهن البنونُ وهو أبُ
فهم وقوفٌ على مراتِبِهم=في السنِّ ، دستورُهم هو الأدبُ
يُملي عليهم ضُروبَ حكمتِه=وكلُّهم منصتٌ له طرِبُ
حاشا فريقِ الشبابِ إنَّهمو=يُثنيهم اللهو عنه واللعبُ
في الغابِ .. لا يبرحونه أبداً=حيث يميسُ الصنوبرُ الأشِبُ
وحيثُ يزهو التفاحُ مختلفاً=ألوانُه والرُّمانُ والعِنبُ
والتينُ تثنيك عنه خضرتُه=والطعمُ حلوٌ كأنه الضَرَبُ
ترى الينابيعَ ههنا وهُنا=يَلذُّ منها للشاربِ النُغَبُ
صفاؤها يخدعُ العيونَ فلأ=ياً ما ترى الماءَ وهو ينسكبُ
تحنو على النَّبعِ من نزارتِه=كالطِّفلِ يعروك نحوَهُ الحَدَبُ
تظنُّه نافذاً لساعتِه=وهو هو الدهرَ دائمٌ سَرِبُ
=

اسم المستخدم  
كلمة المرور  
نسيت كلمة المرور؟           عضو جديد
كلمة البحث  
اختر القسم  
 

موقع رابطة أدباء الشام

الإسلام أون لاين

الإسلام اليوم

ناشري

موقع القصة العربية

موقع باب

مدونة أسامة

جامعة الشارقة

الخيمة العربية

المسرح دوت كم

الشاهد للدراسات الاستراتيجية

شبكة الفصيح لعلوم اللغة العربية

المبدعون العرب

ضفاف الإبداع

أقلام الثقافة

رابطة رواء للأدب الإسلامي

موقع الشاعر سالم زين باحميد

مؤسسة فلسطين للثقافة

موقع إلمقه - القصة اليمنية

عناوين ثقافية

موقع الدكتور عبد الحكيم الزبيدي

موقع الدكتور عمر عبد العزيز

موقع نبي الرحمة

موقع جدارية

الفكر التطبيقي للقرآن والسنة

مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية

أدب السجون

منتدى الأصلين

 
أدخل بريدك الإلكتروني  
إلغاء الإشتراك
4025618 عدد الزوار
921 عدد الأعضاء
الرئيسية - لماذا باكثير - باكثير في سطور - المسرحيات القصيرة - سجل الزوار - خريطة الموقع - تواصل معنا
© جميع الحقوق محفوظة للموقع 2001 - 2018